منتدي الاطباء البيطريين
اهلاً و سهلاً بجميع الزائرين و الاعضاء من الاطباء البيطريين و كل الراغبين في الاشترلك في المنتدي *** نرحب بجميع الاعضاء و الزائريين من مصر و من جميع الدول العربية و يجب التسجيل بالمنتدي كي تظهر جميع اقسام المنتدي >>>>
Choose your Language
English= الانجليزية
French=  الفرنسية
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 177 بتاريخ الخميس أبريل 18, 2013 8:58 pm
لمن يريد الدعاية و الاعلان في هذا المنتدي

الجمعة أكتوبر 22, 2010 3:02 pm من طرف Admin

لمن يريد الدعاية و الاعلان في هذا المنتدي عليه الاتصال بالدكتور علاء عكاشة

ت
01227968156
lol!


شركات الادوية - المشاريع الخاصة البيطرية - العيادات البيطرية - معامل …


تعاليق: 2

المواضيع الأخيرة
» اطباء الارشاد جنود اوفياء لمهنتهم و لمصرنا الحبيبة
الخميس أكتوبر 06, 2016 6:08 pm من طرف د سناء

» وحدات سكنية بمشروع دار مصر للاطباء البيطريين
السبت أكتوبر 01, 2016 7:04 pm من طرف د سناء

» للنهوض بالثروة الحيوانية في مصر لابد أن : -
السبت أكتوبر 01, 2016 4:22 pm من طرف د علاء عكاشة

»  د عزة الحداد و شرح الذبح الآمن و طريقة حماية انفسنا من مرض انفلونزا الطيور
الخميس سبتمبر 29, 2016 3:30 pm من طرف هويدا

» بعض مقالات د علاء عكاشة عن الارشاد البيطري و موضوعات اخري
الإثنين سبتمبر 26, 2016 10:01 pm من طرف د رضا

» كيفية كتابة التقرير الطبي الشرعي + نموذج تقرير
السبت سبتمبر 10, 2016 7:43 pm من طرف د رضا

» الإرشاد البيطري و دورة في خدمة العمل البيطري و خدمة المجتمع
الأحد أغسطس 28, 2016 11:18 pm من طرف Admin

» كيف تقرأ لغة الجسد؟ 15 حقيقة يجب ان تعرفها عن قراءة لغة الجسد
الثلاثاء أغسطس 16, 2016 9:07 pm من طرف د رضا

» قوائم بأهم الأمراض الحيوانية في الممكلة العربية السعودية
الأربعاء أغسطس 10, 2016 11:40 pm من طرف د رضا

مواضيعي
زائر لوحة التحكم زائر 55
دخول

لقد نسيت كلمة السر

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

عدد الزائرين و اعلام بلادهم
https://www.facebook.com/vetext1/

D.Alla Okasha

رفع القيمة الغذائية للاعلاف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مشكوووووووووووور رفع القيمة الغذائية للاعلاف

مُساهمة من طرف د علاء عكاشة في السبت فبراير 05, 2011 3:17 pm

.........

تحسين القيمة الغذائية لمواد العلف الخشنة الفقيرة Improvement of the nutritive value of low- quality roughages معاملات المواد الخشنة:- Treatments of roughages (ا):- الطرق الميكانيكية Mechanical of physical methods وتشمل التقطيع والجرش والطحن والنقع فى الماء والمعاملة بالبخار تحت ضغط وفصل الأجزاء النباتية وتتناول فسما يلى هذه الطرق بشىء من التفاصيل: التقطيع Chopping of cutting غالبا ما يكون التقطيع الى طول (2 بوصة) على الأقل ، ومميزاته أنه يجعل التبن أو القش أو الحطب أسهل فى التداول ويمكن تخزينة فى فراغ أقل ويمكن التغذية عليه بفقد أقل وبرفض اقل وزيادة الكمية التى يأكلها الحيوان منه تطوعا ، وزيادة تعريض الأسطح النباتية لفعل العصارات الهضمية والأحياء الدقيقة بالكرش ، هذا فضلا عن أن التقطيع يساعد على خلط المواد الخشنة بالأعلاف الخضراء وبالمواد المركزة ، وهذا يقلل من المجهود الفسيولوجى المبذول من قبل الحيوان فى قضم وتقطيع تلك المخلفات ، ومن حسن الحظ أن كل من تبن القمح والشعير ينتج فى الحقل مقطعا بماكينات الدراس غير أن بعض المخلفات كاحطاب الأذرة الشامية والرفيعة تحتاج الى التقطيع حتى يمكن الإستفادة بكمياتها الكبيرة ـ والتى تبلغ نحو 4 مليون طن / السنة ـ فى تغذية الحيوانات ، وقد أجريت فى مصر دراسات تطبيقية كثيرة على تأثير التقطيع لتحسين إستخدام أحطاب الأزرة فى علائق الحيوانات هذا ويمكن استخدام ماكينات الدراس التقليدية فى تقطيع أحطاب الأذرة . وتجدر الإشارة الى أن الطول الذى تقطع عليه الأعلاف الخشنة ذو تأثير على الهضم وعلى كمية المأكول فكلما زاد الطول كلما قلت سرعة مرورها فى الكرش وبقيت مدة أطول معرضة للهضم بواسطة الأحياء الدقيقة ولكن فى نفس الوقت تقل الكمية التى يأكلها الحيوان منها تطوعا ، ولذلك كان من الأهمية اختيار الطول المناسب الذى تقطع عليه هذه الأعلاف للحصول على أفضل النتائج. الجرش والطحنGrinding & Milling أن الجرش لطول أقل من (1 بوصة) وكذلك الطحن للمواد الخشنة يقتصر فعلهما على تقليل حجم الجزئيات وبالتالى تقليل المجهود الفسيولوجى الذى يبذله الحيوان فى الهضم وبالتالى زيادة الكمية التى يأكلها الحيوان منها تطوعا ، وعموما فأنه لا ينصح بجرش أو طحن المخلفات الخشنة حيث أنها مكلفة وغير إقتصادية فضلا عن أنها تكون أقل هضما بواسطة الحيوانات المجتزة وذلك لسرعة مرورها بالكرش فلا تتعرض بدرجة كافية لفعل الأحياء الدقيقة ، وتكون نتيجة هضمها إنتاج نسبة أقل من حمض الخليك ونسبة أعلا من حمض البروبيونيك مما يؤدى الى خفض النسبة المئوية للدهن باللبن وهو أمر غير مرغوب فيه . الترطيبMoistening: يكون ترطيب المواد الخشنة بقليل من الماء وهو لا يساعد على الهضم غير أن له بعض الفوائد ومنها تسهيل تناول الحيوان للمادة الخشنة الجافة وعدم بعثرتها ومنع تطاير الأجزاء الناعمة ـ عند نفخ الحيوان فيها ـ ودخولها فى أنفه وعينيه فضلا عن إمكان خلط أجزاء العليقة ببعضها وعدم ترك فرصة للحيوان للإختيار وإنتقاء أجزاء منها ورفض أجزاء أخرى . النقع فى الماء Soaking in water عند توافر المياه النظيفة فأن نقع مواد العلف والمخلفات الخشنة فى الماء يؤدى الى زيادة المأكول منها وزيادة الإستفادة من مكوناتها وذلك نتيجة لإنتفاخ جدران الخلايا مما يساعد على إنفصال مكوناتها من السليلوز والهيمىسليلوز واللجنين عن بعضها وإتاحة فرصة أكبر لفعل الأحياء الدقيقة والعصارات الهاضمة بالكرش عليها . ولعل فى الطريقة المتوارثة بدول الخليج والعراق وإيران من نقع نوى البلح فى الماء لمدة يومين أو ثلاثة قبل تقديمة فى عليقة الأبقار والأغنام أساس ؛ لأثر إنتفاخ الخلايا فى زيارة درجة الإستساغة وزيادة المأكول ورفع القيمة الهضمية مما يجعل هذه الطريقة مناسبة للمناطق التى يكثر فيها نوى البلح فى مصر كالوادى الجديد والواحات والصعيد ، وهى عموما أفضل من جرش وطحن النوى شديد الصلابة وأقل تكلفة المعاملة بالبخار تحت ضغط Steaming Under Pressure أستخدمت هذه الطريقة على نطاق تجريبى لمعاملة مصاصة القصب فى كوبا وقد أعطت نتائج مقبولة فى تحسين معامل الهضم . وفكرة هذه الطريقة هى إجراء التحليل المائى للمواد الخشنة باستخدام بخار الماء حيث يحدث كسر للروابط الكيميائية للمركبات الغذائية والألياف واللجنين مما يؤدى الى رفع القيمة الهضمية للمادة ، ولكن هذه المعاملة تسبب فى فقد للمادة الجافة قد يصل الى 20% . ومن الجدير بالذكر أن المادة الخشنة المعاملة يجب أن يرفع بها نسبة الماء ليصل الى 60% ويتم ذلك بالنقع والبلل قبل المعاملة بالبخار ، وتزيد فاعلية المعاملة بالبخار خاصة عندما يسبقها معاملة كيميائية وإستخدام الضغط (7-28 كجم / سم3) مع ملاحظة أن زيادة الضغط قد يؤدى الى ظهور مثبطات الهضم (ب)- الطرق الكيميائية Chemical methods المعاملة بغاز الأمونيا Treatment with anhydrous ammonia طرق الكومة بالمغطاه Covered stack المعاملة بمحلول اليوريا Treatment with urea solution وفيما يلى شرح لبعض الطرق الكيميائية لمعاملة المخلفات والمواد الخشنة بشىء من التفصيل :


.........

(1):- المعاملة بغاز الأمونيا Treatment with anhydrous ammonia أصبحت كميات ضخمة من الأتبان تعامل بغاز الأمونيا على المستوى التجارى فى النرويج حيث لاقت ترحيبا من المربين وعموما يتوقف تأثير المعاملة بالأمونيا على العوامل التالية: كمية الأمونيا : وجد أن أفضل نسبة للمعاملة هى 3% أى 30 كجم أمونيا لكل طن تبن أو قش مدة المعاملة : يتم التفاعل خلال أسبوعين فى الجو الحار ( صيفا ) ويحتاج الى ثلاثة أسابيع أو أكثر فى الجو البارد ( شتاء ( درجة الحرارة : عند إنتشار غاز الأمونيا فى الكومة يحدث التفاعل الكيماوى الذى يعمل على رفع درجة حرارة الكومة لتصل أقصاها بعد 6 ساعات من بدء الحقن بالغاز ويؤدى إرتفاع درجة الحرارة الى سرعة التفاعل . نسبة الرطوبة فى المادة المعاملة : وجد أنه لا تأثير للأمونيا اذا كان التبن أو القش شديد الجفاف وأنه للحصول على أفضل النتائج يجب أن تراوح الرطوبة فى المادة المعاملة بين 15 ، 20% . ج- نوع المخلفات المعاملة : تختلف المخلفات فى مدى استجابتها للمعاملة بغاز الأمونيا وقد وجد أن أفضلها كان قش الأرز وتبن القمح يليهما حطب الأذرة بينما كان أقلها إستجابة مصاص القصب وحطب القطن . طريقة الكومة المغطاة Covered stack يتوقف حجم الكومة على أبعاد لفائف البولى إيثيلين المتاحة والتى يكون سمكها 2 مللمتر ( ويطلق عليها بلاستيك تجاوزا ) والأبعاد القياسية المستعملة بالنرويج هى ، للمفرش الأرضى 6 × 6 مترا أو 6 × 12.5 مترا يقابلها للمفرش العلوى ( الغطاء ) 10 × 10مترا أو 10 × 17 مترا ، ويكون ارتفاع الكومة 2 مترا تقريبا ( بسمك 5-6 بالات ) وفى مصر تعمل كومة التبن أو القش التى تحتوى على عشرة أطنان بحجم 2 متر عرضا × 20 متر طولا × 1.5 متر إرتفاعا . وفيما يلى نوجز مميزات وعيوب طريقة إستخدام غاز الأمونيا فى معاملة التبن والقش بالكومات المغطاة سهولة تخلل غاز الأمونيا وإنتشاره فى جميع أجزاء بالات الكومة وحتى للكميات الكبيرة منها حتى 20 طنا كفاتها فى معاملة وحفظ التبن والقش المحتوى على رطوبة مرتفعة نسبيا . تجمع بين معاملة البالات وتخزينها فى عملية واحدة . سهولة تداول التبن أو القش المعامل تناسب المربى الكبير الذى يحوز قطيعا كبيرا من الحيونات وكذا المربى المتوسط . تحسن طعم المخلفات الزراعية وتحسن من قيمتها الهضمية ويزداد البروتين . العيوب: إحتياجها إلى سيارة تحمل صهريجا صلبا لنقل الأمونيا المسالة تحت ضغط الى الموقع نظرا لأنها تتم فى العراء فأنها تحتاج الى جو صاف مستقرلا تسقط به الأمطار أو الثلوج إرتفاع ثمن لفائف ( رولات ) البولى ايثيلين وأن كان يمكن الإستفادة بها وإستعمالها أكثر من مرة الأمونيا المتسربة بعد فتح الكومة عامل ملوث للبيئة. تستغرق مدة المعاملة بالأمونيا المسالة (21 يوما ) يتم بعدها رفع الغطاء البلاستيكى والكشف عن الكومة ، ويجب أن يمر 4-5 ايام قبل تغذية الحيوان عليها وذلك بطرد الأمونيا الزائدة .


(2):- المعاملة باليوريا •: ......
تعتبر اليوريا من اشهر المواد المحضرة صناعيا التى اصبح لها مكانا مرموقا فى تغذية حيوانات المزرعة المجترة . وتحضر اليوريا باتحاد الامونيا وثاني أكسيد الكربون تحت ضغط وحرارة مرتفعين • ليس لليوريا قيمة بالنسبة للحيوانات ذات المعدة البسيطة مثل الخنازير والدواجن وكذلك بالنسبة للعجول والحملان التى لم يكتمل نمو كرشها ( 6 شهور للعجول – 3 شهور للحملان ) • الماشية الكبيرة التى اكتمل تكون الكرش بها فأنها تستطيع الاستفادة بالازوت غير البروتيني باليوريا عن طريق الأحياء الدقيقة بالكرش حيث يقوم بعضها بإنتاج أنزيم اليورييز الذي يقوم بتحليل اليوريا تحليلا مائيا إلى امونيا وثانى أكسيد الكربون فإذا كانت الظروف مواتية بالكرش لنشاط الأحياء الدقيقة فأنها تستعمل الامونيا الناتجة من تحلل اليوريا أو من بروتين العليقة فى تكوين الأحماض الأمينية اللازمة لنموها وبناء أجسامها كيفية خلط اليوريا • أولا:- فى العلائق المركزة يجب مراعاة خلط اليوريا جيدا بباقة مكونات العليقة المركزة حتى تمام التجانس ولضمان عدم تراكمها فى جزء فى العليقة حتى لا تضر بالحيوانات المغذاة عليها يمكن إذابة اليوريا فى محلول المولاس جيدا ثم توزيعه على العليقة مع مراعاة الخلط الجيد مع باقي مكونات العليقة • ثانيا:- فى حالة العلف الخشن 1. يتم إذابة اليوريا فى كمية مناسبة من الماء بنسبة ( 1 يوريا : 12 ماء) ثم يتم رش محلول اليوريا على العلف الخشن مع مراعاة التقليب الجيد وحسن التجانس 2. يتم إذابة اليوريا فى محلول المولاس ( 1 مولاس : 1 ماء ) وذلك بنسبة ( 160 جم يوريا : 1 لتر محلول مولاس : 4 كجم علف خشن) • طريقة كمر مواد العلف الخشن المعاملة باليوريا 1. عمل محلول اليوريا ( 4 كجم يوريا / 50 لتر ماء / 100 كجم علف خشن يراد معاملته ) 2. يتم وضع الطبق الأولى من العلف الخشن ثم يرث بمحلول اليوريا مع التقليب الجيد ثم التى تليها وهكذا حتى ينتهي العلف الخشن ومحلول اليوريا 3. يتم غلق الكومة بالبلاستيك وردم الحواف بالتراب 4. تترك الكومة لمدة 15 يوم فى الصيف , و21 يوم فى الشتاء 5. يتم فتح الكومة وتهوية الجزء المراد التغذية علية قبل تقديمة للحيوانات بمدة 24 ساعة للتخلص من رائحة النشادر النفاذة 6. يجب التدريج عند باء التغذية على العلف المعامل باليوريا • يجب مراعاة التدريج فى تغذية الماشية لاول مرة على المخاليط المحتوية على اليوريا لبضعة أسابيع وذلك لتعويد الماشية عليها وإتاحة الفرصة للأحياء الدقيقة بالكرش على الاستفادة إلى أقصى حد من ازوت اليوريا المضافة0 هذا ويمكن أجمالي مميزات استعمال اليوريا فى تغذية الماشية المجترة فيما يلى:- 1. ارخص من المصادر الطبيعية للبروتين 2. تسمح باستعمال مواد العلف التى بها ارخص مصادر الطاقة بصرف النظر عن محتوياتها من البروتين 3. تسمح بتكوين مخاليط مركزة بها نسبة منخفضة من الألياف وبالتالي ضمان سد الاحتياجات الغذائية فى ماشية البن عالية الإدرار 4. تعمل على زيادة نشاط وتكاثر الأحياء الدقيقة بالكرش وبذلك تزيد من سرعة هضم العليقة وتجعل الحيوان يستهلك مقدار اكبر من العليقة عند التغذية حتى الشبع المستوى الأمثل لليوريا فى العليقة:- اقترح محرز (1976) هذا النظام باستخدام المعادلة الأتية:- انسب مستوى من اليوريا فى العليقة = ( احتياجات الميكروبات من الأزوت – الأزوت المتاح من تكسير البروتين)/0.45 } = (المادة العضوية المهضومة فى الكرش × 0.25) – (ن × ن ك { ( / 0.45 حيث أن :- • يكون انسب مستوى من اليوريا معبرا عنة بالجرامات لكل كجم مادة جافة من العليقة. • والمادة العضوية المهضومة فى الكرش هى المادة العضوية التى تختفى من أكياس محضنة فى الكرش (جم / كجم) للفترة المقدرة لبقاء المادة الغذائية فى الكرش. • 0.025 هى احتياجات الميكروبات من الأزوت ( 25 جم ازوت / كجم مادة عضوية تتخمر فى الكرش) • ن محتوى الغذاء من الأزوت (جم / كجم مادة جافة) • ن ك نسبة تكسير بروتين الغذاء فى الكرش مقدرا بالتحضين فى الكرش للمدة المقدرة لبقاء البروتين فى الكرش. • 0.45 عامل تحويل الأزوت إلى يوريا ( تحتوى 45 ٪ ازوت) فإذا كانت القيم المتحصل عليها موجبة، دل ذلك على كفاية الأزوت الناتج من تكسير البروتين فى الكرش لمقابلة احتياجات الميكروبات وعدم جدوى إضافة اليوريا للعليقة. أما إذا كانت القيم سالبة فان ذلك يشير إلى عدم كفاية ازوت البروتين المتكسر لمقابلة احتياجات الميكروبات وان إضافة اليوريا بالتركيز المتحصل عليه من المعادلة يكون ضرورى. تاثير معاملة المواد الخشنة بالأمونيا أو اليوريا على اداء الحيوان: إرتفاع معامل هضم المادة العضوية بنحو 20% وبالتالى زيادة الطاقة بالتبن أو القش لتصبح مساوية لطاقة الدريس تقريبا . يرتبط نحو 1% نيتروجين بالمادة أثناء المعاملة فترتفع نسبة البروتين الخام بها لأكثر من الضعف (250 – 300 (% تحسن درجة استساغة المادة المعاملة وبالتالى تزيد الكمية التى يأكلها الحيوان منها تطوعا ( بمقدار 15-20% ) مما يوفر فى كمية العلف المركز ويخفض من تكاليف الإنتاج وقد وجد أن طن التبن أو القش المعاملة يوفر نحو ربع طن علف مركز تقريبا وهذا محصلة زيادة محتواه من الطاقة والبروتين مع زيادة الكمية المأكولة من زيادة معدل إستفادة الحيوانات الذى ينعكس على زيادة معدل النمو والتسمين والإدرار الأمان التام فى التغذية على المادة المعاملة دون حدوث آثار جانبية للحيوان طالما كان يتم إدخالها فى عليقته تدريجيا خلال فترة أسبوعين
المصدر: سيريا فيت

د علاء عكاشة
عضو اساسي
عضو اساسي

عدد المساهمات : 1008
تاريخ التسجيل : 22/10/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مشكوووووووووووور رد: رفع القيمة الغذائية للاعلاف

مُساهمة من طرف د رضا في السبت فبراير 05, 2011 3:27 pm


د رضا
عضو سوبر
عضو سوبر

عدد المساهمات : 1586
تاريخ التسجيل : 21/10/2010
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مشكوووووووووووور رد: رفع القيمة الغذائية للاعلاف

مُساهمة من طرف mira.kareem في السبت فبراير 05, 2011 4:10 pm


mira.kareem
عضو سوبر
عضو سوبر

عدد المساهمات : 1330
تاريخ التسجيل : 24/10/2010
العمر : 32
الموقع : www.facebook.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى